نائب: مخيم الهول السوري بمثابة قنبلة نووية لن يسلم احد من شرها

أكد النائب عن الفتح محمد البلداوي، الخميس، ان التأهيل النفسي لعوائل مخيم الهول يحتاج الى ضعف مدة وجودهم في المخيم.

وقال البلداوي في تصريح صحفي تابعته “الغدير”، ان “مخيم الهول السوري بمثابة قنبلة نووية في الشرق الأوسط لن يسلم احد من شرها وتستخدمها الان أمريكا لتهديد المنطقة برمتها”، لافتا الى ان “إعادة جزء من عوائل الهول الى مخيم الجدعة قرب الموصل يأتي ضمن اجندة لإبقاء القوات الامريكية في العراق”.

وأضاف، ان “كل التقارير والدراسات المختصة بملف التأهيل النفسي تؤكد بان أي برامج لتأهيل عوائل الهول تحتاج الى ضعف المدة التي قضتها في المخيم في ظل التدريب على القتل والإرهاب ودراسة الفكر المتطرف، بغية تحويلهم الى أناس غير خطيرين على المجتمع”، مؤكداً ان “الكثير من الدول ومنها أمريكا رفضت استلام عوائل مخيم الهول كون لديها مجسات استقصائية تدرك خطورة الفكر الموجود في عقولها لذا كانت الضغوط باتجاه عودتهم للعراق لتحقيق غايات واجندات متعددة”.

شاهد أيضاً

الأمن الوطني يلقي القبض على (٢١) إرهابياً بينهم قادة بارزون

أعلن جهاز الأمن الوطني، اليوم الاثنين، عن القاء القبض على 21 إرهابياً بينهم قادة بارزون. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *