“مع غزّة.. جبهات الإسناد ثبات وجهاد”.. مسيرات حاشدة في عدة محافظات يمنية

خرجت تظاهرات حاشدة في عدّة محافظات يمينة، اليوم الجمعة، تحت شعار “مع غزّة.. جبهات الإسناد ثبات وجهاد”.

وتظاهر اليمنيون رفضاً للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزّة، وتنديداً بجرائم الاحتلال وبالمجازر التي يرتكبها ضد المدنيين في فلسطين المحتلة، وشملت التظاهرات محافظات: صعدة وعمران وإب وريمة والضالع والجوف.

ورفع المتظاهرون الأعلام اليمنية والفلسطينية ورايات الحرية المناهضة للسياسية الأميركية، مُرددين الهتافات المنددة بما يرتكبه الاحتلال الإسرائيلي من جرائم وحشية بحق أهالي غزة على مرأى ومسمع من العالم، ومنددين بالتواطؤ والتخاذل العربي.

كما وأشاد المتظاهرون بالحراك الطلابي في الجامعات الأميركية والأوروبية التي تُواجه التعتيم الإعلامي والإجراءات القمعية والمحاكمات الظالمة، منوهين بعمليات المقاومة الإسلامية في لبنان والعراق، والعمليات المشتركة للقوات المسلحة اليمنية مع المقاومة الإسلامية العراقية.

ومنذ بداية طوفان الأقصى في 7 تشرين الأول/أكتوبر 2023، يخرج اليمنيون بمسيرات حاشدة في العاصمة صنعاء و14 محافظة أخرى، تضامناً مع الشعب الفلسطيني، وتنديداً باستمرار مجازر الإبادة الإسرائيلية بحق أبناء قطاع غزّة، وتأييداً لعمليات القوات المسلحة اليمنية وجبهات الإسناد للمقاومة الفلسطينية.

وأمس، أكّد قائد حركة أنصار الله، السيد عبد الملك الحوثي، أنّ “معركة الأميركي لإيقاف عمليات الجيش اليمني في البحر لم تكن عملية سهلة أو بسيطة”، مضيفاً أنّ “عمليات الإسناد هذا الأسبوع لجبهة اليمن بلغت 12 عملية في إطار المرحلة الرابعة من التصعيد”.

وكان اليمن أعلن، مطلع أيار/مايو الماضي، بدء تنفيذ المرحلة الرابعة من التصعيد، رداً على استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وهي تشمل استهداف كل السفن التي تخترق قرار حظر الملاحة الإسرائيلية، وتلك التي تتجه إلى موانئ فلسطين المحتلة من البحر المتوسط، في أيّ منطقةٍ تطالها القوات المسلحة اليمنية.

شاهد أيضاً

دمشق تحذر من جر المنطقة إلى تصعيد خطير يصعب السيطرة عليه بسبب تمادي الاحتلال

أكدت سوريا أن تمادي الاحتلال الصهيوني في اعتداءاته على الأراضي السورية وعلى دول المنطقة ينذر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *