الكرملين: واشنطن تريد القتال ضد روسيا بأيدي الأوكرانيين

صرح المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، اليوم الجمعة، أن الولايات المتحدة وعدد من الدول الأوروبية ترغب في مواصلة القتال مع روسيا بأيدي الأوكرانيين، وهذا ما يفسر رد الفعل السلبي للغرب على المقترحات السلمية لحل الأزمة الأوكرانية التي طرحها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال بيسكوف في مقطع فيديو نشر على قناة الصحفي بافل زاروبين في “تليغرام”، حول رد فعل الغرب على مبادرة الرئيس بوتين السلمية، “ما يقوله الأمريكيون، وما يقوله بعض الأوروبيين بشكل خاص، أمر مفهوم. إنهم بحاجة إلى مواصلة القتال ضد روسيا بأيدي الأوكرانيين، حتى آخر أوكراني”.

وقال بوتين اليوم، في اجتماع مع قيادة وزارة الخارجية الروسية، إنه لبدء المفاوضات، يجب على أوكرانيا سحب قواتها من كامل أراضي الأقاليم الروسية الجديدة – جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، ومقاطعتي خيرسون وزابوروجيه.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن الأعمال القتالية ستتوقف فور موافقة كييف على هذا الشرط. ووفقًا للرئيس أيضًا، يجب على كييف أن تخطر رسميًا بتخليها عن خطط الانضمام إلى الناتو – تحتاج موسكو إلى وضع محايد وغير انحيازي وخالي من الأسلحة النووية لأوكرانيا من أجل التوصل إلى تسوية سلمية.

شاهد أيضاً

التجارة: نحو 35 الف فرن ومحل معجنات في بغداد والمحافظات

كشفت وزارة التجارة، اليوم الثلاثاء، عن أن الإنتاج المحلي من الطحين أصبح يغطي حاجة أصحاب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *