تظاهرة في سويسرا تتطالب بمنع الكيان الصهيوني المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية

نظم مؤيدون لفلسطين في سويسرا مظاهرة للمطالبة بـ”منع” الكيان الصهيوني من المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية في باريس 2024.

وقالت وسائل إعلام، إن مئات المتظاهرين تجمعوا أمام مقر اللجنة الأولمبية الدولية في مدينة لوزان، لمطالبتها بمنع إسرائيل من المشاركة في الألعاب الأولمبية لهذا العام.

وأطلق المتظاهرون هتافات مناهضة لإسرائيل باللغتين الإنجليزية والفرنسية، رافعين بأيدهم الأعلام الفلسطينية.

كما حمل المتظاهرون لافتات تدين إسرائيل، وأخرى تدعو لـ”منع المجرمين من المشاركة في الأولمبياد”.

وقال متظاهرون إن “منع روسيا وبيلاروسيا من الأولمبياد سابقا، والسماح لإسرائيل بالمشاركة لهذا العام يعتبر ازدواجية معايير”.

كما طلى بعض المتظاهرين أيديهم باللون الأحمر للفت الانتباه إلى إراقة الدماء في غزة، وطبعوا بأيديهم على باب اللجنة الأولمبية الدولية.

ورفع المتظاهرون كذلك أعلام فلسطين على ساريات الأعلام المتواجدة أمام مقر اللجنة الأولمبية.

وقالت السويسرية نويمي كوشارد، لمراسل وكالة الاناضول التركية، “جئنا إلى هنا لدعم قضية اشقائنا وأمهاتنا في فلسطين، ونأمل حرمان إسرائيل من الأولمبياد”.

وأكدت على ارتكاب إسرائيل “إبادة جماعية” في غزة، مؤكدة أنه في حال “التحرك الجماعي” سيتم منع إسرائيل من المشاركة في الأولمبياد.

وكانت اللجنة الأولمبية أعلنت في وقت سابق أنه يمكن للرياضيين من روسيا وبيلاروسيا المشاركة في الأولمبياد كـ”محايدين” من دون أعلام بلادهم أو شعارات أو أناشيد وطنية.

ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023، تشن إسرائيل حربا على غزة خلفت قرابة 122 ألف فلسطيني بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل حربها رغم قرار من مجلس الأمن الدولي بوقفها فورا، وأوامر محكمة العدل الدولية بإنهاء اجتياح مدينة رفح جنوب القطاع، واتخاذ تدابير لمنع وقوع أعمال “إبادة جماعية”، وتحسين الوضع الإنساني المزري في غزة.

شاهد أيضاً

دمشق تحذر من جر المنطقة إلى تصعيد خطير يصعب السيطرة عليه بسبب تمادي الاحتلال

أكدت سوريا أن تمادي الاحتلال الصهيوني في اعتداءاته على الأراضي السورية وعلى دول المنطقة ينذر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *