الصين تطور روبوتات بشرية يمكن استخدامها في العلاج النفسي

يقوم مصنع Ex-Robots في الصين بتطوير روبوتات بشرية واقعية للغاية، يمكن استخدامها في العلاج النفسي. 

وبحسب صحف عالمية، فإن المطورين يريدون تدريب الذكاء الاصطناعي على كيفية التعرف على المشاعر والتعبير عنها.

ويحاكي الروبوت الآلي حركات محاوره بفضل محركات صغيرة مثبتة في عدة أماكن من رأسه. والمطورون واثقون من أن الروبوتات الخاصة بهم ستستخدم في الرعاية الصحية والتعليم. وهم يجرون الآن بحثا حول ما إذا كان الروبوت قادرا على التعامل مع الاستشارة النفسية وفحص الاضطرابات العاطفية والنفسية.
ويستغرق إنتاج الروبوت على هيئة الإنسان فترة ما بين أسبوعين إلى شهر، وتتراوح الأسعار من 1.5 مليون يوان (162 ألف جنيه إسترليني) إلى 2 مليون يوان.

يذكر أن منتدى “بطرسبورغ” الاقتصادي الدولي سبق له أن كشف عن روبوت “جينيا” الذي يستطيع الإجابة على الأسئلة والتعبير عن المشاعر والمزاح.

شاهد أيضاً

الفصائل الفلسطينية من بكين: لإنهاء الانقسام الوطني والاتحاد لمواجهة العدوان والإبادة

اتفقت الفصائل الفلسطينية، خلال لقائها في العاصمة الصينية بكين، على الوحدة الوطنية الشاملة، والتي تضُم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *