السيد نصر الله يستقبل باقري كني ويبحث معه تطورات جبهتي غزة ولبنان

استقبل الأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، اليوم الثلاثاء، وزير الخارجية الإيراني بالوكالة، علي باقري كني، والوفد المرافق له.

واستعرض الطرفان، خلال اللقاء، آخر التطورات ‏السياسية والأمنية في المنطقة، خصوصاً في جبهتي غزة ولبنان، كما ناقشا الحلول المطروحة والاحتمالات ‏القائمة بشأن تطور الأحداث.

وكان كني قد التقى، أمس الاثنين، قيادات الفصائل الفلسطينية، مؤكّداً استمرار إيران في دعم المقاومة في فلسطين والمنطقة.

وقال باقري كني، على هامش زيارته الرسمية للبنان، ولقائه والوفد المرافق له والسفير الإيراني في بيروت، مجتبى أماني، وفداً من الفصائل الفلسطينية، إنّ القضية الفلسطينية هي في رأس أولويات وزارة الخارجية.

كذلك، التقى وزير الخارجية اللبناني، عبد الله بو حبيب، حيث أكّد أنّ العلاقات الإيرانية – اللبنانية “هي مؤشر رئيسي على الاستقرار في المنطقة”، مشدّداً على أنّ بلاده لطالما دعمت الأمن والاستقرار في لبنان.

وبعيد اللقاء في مقرّ وزارة الخارجية اللبنانية، توجه إلى عين التينة، حيث التقى رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري.

وبعد ذلك، استقبل رئيس حكومة تصريف الأعمال، نجيب ميقاتي، باقري كني، في مقرّ مجلس الوزراء.

وأكّد بيان صدر عن رئاسة الحكومة اللبنانية أنّ المسؤولين بحثا خلال اجتماعهما العلاقات الثنائية بين طهران وبيروت، والأوضاع في جنوبي لبنان، حيث تتواصل المواجهات ضدّ الاحتلال الإسرائيلي.

وفي مؤتمر صحافي لوزير الخارجية في السفارة الإيرانية في العاصمة اللبنانية بيروت، تحدث عن السبب خلف بدء زياراته الخارجية من لبنان، مؤكّداً أنّ “هذا البلد هو مهد المقاومة، وأن العلاقة بين الشعبين قوية”.

شاهد أيضاً

كربلاء المقدسة : جهد خدمي لدائرة الصحة رافق الزيارة المليونية بـ”يوم عرفة”

أدت الجموع المليونية في كربلاء المقدسة الأحد زيارة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس عليهما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *