النقد الدولي يشيد باجراءات الحكومة الخاصة بالسياسة النقدية

اشاد التقرير الصادر عن بعثة صندوق النقد الدولي للعام الحالي 2024، اليوم الاثنين، بإجراءات الحكومة العراقية الخاصة بالسياسة النقدية، فيما اشار الى ان العراق نفذ تدابير امتثال جديدة لتحسين شفافية المعاملات المالية عبر الحدود.

وذكر بيان صدر عن البنك المركزي العراقي، ورد لـ”الغدير”، أن “التقرير الصادر عن بعثة صندوق النقد الدولي للعام الحالي 2024 لمشاورات المادة الرابعة، أشاد باجراءات الحكومة العراقية، ومنها السياسة النقدية التي يقودها البنك المركزي العراقي”.

 وأشار التقرير الى أن “البنك المركزي العراقي اتخذ عدة إجراءات تهدف نحو استقرار العملة الوطنية والتحكم بالتضخم النقدي”، مشيرا الى انه “قام برفع سعر الفائدة على أدوات السياسة النقدية من 4 بالمئة إلى 7.5 بالمئة وزيادة متطلبات الاحتياطي الإلزامي للمصارف من 15 بالمئة إلى 18 بالمئة، وكانت هذه الخطوات حاسمة في الحد من الضغوط التضخمية التي عانى منها العراق، وقد ساهم ذلك في خلق بيئة اقتصادية أكثر استقراراً”.

وأكد التقرير أن “الإصلاحات الهامّة في القطاع المصرفي كالزيادة التدريجية في رأسمال المصارف وعمليات الاندماج بين المصارف الصغيرة تهدف إلى تعزيز القطاع المصرفي، وزيادة كفاءته ومرونته في مواجهة الصدمات الاقتصادية”.

ونوّه التقرير، الى أن “العراق نفذ تدابير امتثال جديدة لتحسين شفافية المعاملات المالية عبر الحدود، وذلك من خلال إطلاق منصة إلكترونية تفرض الكشف عن المستفيدين الماليين، مما يعزز نزاهة التحويلات المالية بما يتناسب مع المعايير المصرفية الدولية، فضلاً عن دور البنك المركزي العراقي في توسيع العلاقات المصرفية المراسلة، لتسهيل عمليات تمويل التجارة الدولية بشكل أكثر سلاسة”.

شاهد أيضاً

في ذكراها العاشرة.. القوات المسلحة تستذكر فتوى الجهاد الكفائي وأثرها في عمليات التحرير

عشر سنوات مرت على فتوى الجهاد الكفائي التي كان لها الأثر الكبير في إعادة القوات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *