اللجنة القانونية توضح الآلية المتبعة بعد فشل مرشحي رئاسة البرلمان في الحصول على الأغلبية

أوضح عضو اللجنة القانونية في مجلس النواب العراقي، محمد الخفاجي، عن الآلية التي سيمضي بها رئيس البرلمان الجديد بعد فشل أي من المرشحين الظفر بالأغلبية المطلقة خلال جلسة اليوم السبت.

وقال الخفاجي، في تصريح صحفي ، إن “جلسات انتخاب رئيس مجلس النواب بعيدة عن مصطلح الجولات بل هي جلسات تحدد لغرض انتخاب الرئيس”، مؤكداً “ضرورة حصول أحد المرشحين على الأغلبية المطلقة بـ166 صوتاً للظفر بالمنصب”.

وبين، أنه “لا يوجد أي نص قانوني على تنظيم حالات حصول المرشحين على عدد أصوات متقاربة دون تحقيق الأغلبية”، مشيراً إلى أن “عدد الجلسات غير محدد فمن الممكن المضي بجلسة ثالثة ورابعة وخامسة وصولاً إلى حصول أحد المرشحين على الأغلبية حتى يظفر بمنصب رئيس مجلس النواب”.

ورجح الخفاجي، “تأجيل جلسة اليوم، وعقد جلسة أخرى الأحد أو الاثنين المقبلين”.

وبحسب الدائرة الإعلامية لمجلس النواب، حصل النائب سالم العيساوي على 158 صوتاً، والنائب محمود المشهداني 137، والنائب عامر عبد الجبار 3 أصوات، بينما بلغت الأصوات الباطلة 13 صوتاً.

شاهد أيضاً

تظاهرة في سويسرا تتطالب بمنع الكيان الصهيوني المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية

نظم مؤيدون لفلسطين في سويسرا مظاهرة للمطالبة بـ”منع” الكيان الصهيوني من المشاركة في دورة الألعاب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *