رئيس الوزراء يوجه الشركة المنفذة لمشروع جسر غزة العمل بثلاث وجبات يومياً

وجه رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، اليوم السبت، الشركة المنفذة لمشروع جسر غزة العمل بثلاث وجبات يومياً

وذكر المكتب الإعلامي للسوداني في بيان ، أن “رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، أجرى زيارة ميدانية إلى مشروع (جسر غزّة)، الرابط بين ضفتي نهر دجلة، عند منطقة الزعفرانية وطريق الدورة – يوسفية للمرور السريع، وهو أول جسر يشيد على نهر دجلة في بغداد منذ التسعينيات، ومن أبرز مشاريع الحزمة الأولى لفكّ الاختناقات المرورية جنوب بغداد”.

وأضاف البيان، أن “رئيس الوزراء، اطلع على سير الأعمال الجارية في مكونات المشروع الذي من المقرر الانتهاء منه قبل منتصف عام 2025، مثمناً الجهود المبذولة في تنفيذ هذا المشروع الحيوي، الذي يعد من أهم المشاريع التي تنظم حركة النقل بين بغداد والمحافظات القريبة”.

وشدد رئيس الوزراء، على “إزالة كل التعارضات على مسار المشروع؛ للإسراع في تنفيذه”، موجهاً بأن “يتمّ التعامل معها وفق القانون وتعويض أصحابها ممن يمتلكون سندات، بالتنسيق مع الجهات القضائية لحسم قضية التجاوزات”.

ووجه، الشركة المنفذة بأن “يتضمن المشروع كل الخدمات اللازمة، والعمل بثلاث وجبات يومياً، وكذلك زيادة عدد المهندسين بدائرة المهندس المقيم، واعتماد إجراءات السلامة في العمل”، مشدداً على “الفحوصات المختبرية لكل المواد الداخلة”.

كذلك، وجه السوداني، وزارة الإعمار والإسكان، وأمانة بغداد بـ”تهيئة كل المتطلبات الخاصة بتنفيذ المشروع”.

ولفت البيان، إلى أن “المشروع يتكون من عدة مكونات، الجزء الأول يتكون من طريق بطول 9200 م، وعرض 30 م، مع أكتاف بثلاثة أمتار من كل جهة على طول المسار، يربط بين منطقتي الدورة وهور رجب من الجانب الغربي، وينتهي بمنطقة الزعفرانية في الجانب الشرقي لنهر دجلة”.

وأشار إلى أن “الجزء الثاني والمهم من المشروع هو (جسر غزة) ويبلغ طوله مع المقتربات 1000م، وعرضه 23.5 م، بواقع 6 فضاءات، فيما يبلغ طول الجزء الكونكريتي 384 م، وينفذ بتقنية الدفع المتزايد، حيث تم التعاقد مع شركة فريسينت الفرنسية المتخصصة في هذا النوع من الجسور، التي تتضمن صب قطع ثقيلة تزن الواحدة منها ما بين ألفي طن- 23 ألف طن عند الفضاء الأخير من الجسر”.

وتابع: “والجزء الثالث للمشروع هو مجسر عابر لطريق دورة يوسفية للمرور السريع بطول 700م مع المقتربات، ويتكون من 4 فضاءات بطول 25م، وطول 104 م للمجسّر الكونكريتي، ويتضمن الجزء الرابع (مجسر الزعفرانية) عند مدخل شارع الشركات بطول 620م مع المقتربات، بواقع فضاء واحد بطول 54م للجزء الكونكريتي، لتنظيم انسيابية حركة المركبات وربطه بشكل نظامي بين شارع الزعفرانية الرئيس 99، مع شارع الشركات”.

شاهد أيضاً

تظاهرة في سويسرا تتطالب بمنع الكيان الصهيوني المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية

نظم مؤيدون لفلسطين في سويسرا مظاهرة للمطالبة بـ”منع” الكيان الصهيوني من المشاركة في دورة الألعاب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *