يوم القدس العالمي المنتظر..!

هشام عبد القادر ||

اولا تعريف من هو المقدس هو الإنسان الكامل بظاهره وباطنه واقدس المقدسات هو القلب والعقل والروح والأقصى سدرة المنتهى السكن في دار السلام وروح القدس فاتحة الوجود وخاتمة الوجود روح إلهية لا يعلمها إلا الله وآهل الله ..لذالك الإنسان الكامل وكل الإنسانية هي مجموعة كتب ترجع لكتاب واحد هو الأصل آصل الوجود سيدنا محمد وآله ..فكل الإنسانية اكوان ترجع لكون واحد …والمجموعة الكونية كلها تحمل نفس المنهج لم تنحرف إلا بسبب واحد هو ابليس وجنده …وإلا التعريف هو صراط واحد ومنهج واحد ودين قيم واحد وسبيل واحد …

والمساجد كلها لله نرى قبلة الوجود بيت الله وكل المساجد لله هي ظاهرة مقدسة ظاهرها وجودية كونية تعكس لمعاني باطنية للإنسان نفسه..
فعندما تهوي قلوبنا هي تهوي للباطن …لآهل الله ابواب الله…

ولابد من الدفاع عن ظاهر المقدسات وباطنها…
والإنسانية كما قلنا هي روح مقدسة …ندافع عن المظلومين اينما كانوا …
البعض سيقول من اين اتيت بهذا الكلام ..

اقول فقط برهان واحد ..كتاب الله القرءان واحد اريد اعرف اين النسخة الاصلية لان الكل الذي في المساجد مطبوعات …في كل عصر وزمن لذالك من هذا المثل كل البشرية اكوان تركع للكون الآصل وكذالك بيوت الله في كل الارض نسخة لبيت الله الآصل ولما نقول إن المساجد لله فهنا مساجد سماوية ومساجد في الأرض وكلها في باطن الإنسان نفسه الإنسان هو الجامع لكل الوجود لذالك لخص الإمام علي عليه السلام كمال المعرفة من عرف نفسه فقد عرف ربه…

الإنسان هو كون مصغر للكون…..
ولنا شرح طويل دائما نكتب عن الإنسان ومعرفة الإنسان

فأعلى هرم الإنسان هو العقل وكعبة وجوده القلب.. وروحه هي السبب المتصل بين سموات العقل وعرشه وبين اصل الشجرة المباركة في القلب.
التي ثمارها في سدرة منتهى الحقيقة لمعرفة اصل الوجود المحمدي…

وندخل ليوم القدس العالمي الذي اعلن عنه روح الله الخميني في يوم جمعة اخر جمعة من شهر رمضان المبارك تعتبر عدد 7من ايام الآسبوع

وفي آيام عشرة من شهر رمضان المبارك الأخيرة..
ما نريد نصل إليه

7/10طوفان الآقصى عام 2023
سوف يتصل بيوم 7جمعة في 10اواخر من شهر رمضان المبارك..
يا ترى ماذا سيكون الأثر مع إن هناك حرب البحار رمز سيف ذي الفقار في البحر الأحمر الذي له حدين العقل والقلب وقبضته الروح…
فهذا الوجود المركب في حالة اتصال للإشارات والرموز وكلها تتصل بالإنسان …فماذا تفسرها سورة الفاتحة السبع المثاني بالسبع الآيات ..
وماذا تفسر ارقام عشرة حروف بسم الله الرحمن الرحيم بدون تكرار
ب س م ا ل ه ر ح ن ي

بسم اله ينحر ..النحر هو التكبير ..ولا يوجد نحر عظيم إلا للذبح العظيم الإمام الحسين عليه السلام

نتوقع التكبير الله اكبر سيملئ الأرض ..في يوم القدس العالمي المنتظر….
وذالك اليوم سنشاهد عظمة اتصال الآيات الكونية والآيات القرءانية ومدى عظمة الآيات الإنسانية

يرونه بعيدا ونراه قريبا

والحمد لله رب العالمين

شاهد أيضاً

برنامج الصدمة !!

باقر الجبوري || اعتقد ان هذا أبسط عنوان يمكننا أن نطلقه على المصيبة التي حلت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *