عالم فلك يكتشف كويكباً جديداً

أعلن غينادي بوريسوف عالم الفلك الروسي، أنه اكتشف كويكبا جديدا حلق بالقرب من الأرض يوم الأحد على مسافة تبلغ حوالي 28- 30 ألف كيلومتر.

وقال بوريسوف: “اكتشفت هذا الجرم الجديد، وأرسلت ملاحظاتي إلى مركز الكواكب الصغيرة، وتم نشرها على الصفحة التي تؤكد وجود كويكبات قريبة من الأرض، وقد رصدته عدة مراصد أخرى لعدة ساعات، وأصبح من الواضح أن الكويكب كان صغيرا – يبلغ طوله حوالي 2 – 3 أمتار، لكنه يحلق على مسافة قريبة جدا، حتى داخل منطقة الأقمار الصناعية الثابتة بالنسبة للأرض، أي على بعد حوالي 28 – 30 ألف كيلومتر عن الأرض”.

وأضاف: “من الصعب تحديد بدقة مجموعة الكويكبات التي ينتمي إليها الجرم السماوي المكتشف وستساعد عمليات الرصد على المدى القريب في تحديد مسار الكويكب والمؤشرات المدارية”، مشيرا إلى أن “جاذبية الأرض ستغير بالتأكيد مدار الكويك. وسوف تنشر نتائج الرصد والحسابات على الموقع الرسمي لمركز الكواكب الصغيرة التابع للاتحاد الفلكي الدولي”.

وتجدر الإشارة إلى أن غينادي بوريسوف اكتشف في عام 2019 أول مذنب يحلّق بين النجوم، أظهرت المؤشرات المدارية للمذنب أنه أتى من خارج النظام الشمسي، وقد أطلق على المذنب اسم 2I/Borisov. كما اكتشف بوريسوف عددا من الكويكبات والمذنبات.

شاهد أيضاً

برنامج الصدمة !!

باقر الجبوري || اعتقد ان هذا أبسط عنوان يمكننا أن نطلقه على المصيبة التي حلت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *