الكيان الصهيوني يقر بفشل قبته الحديدية في التصدي لصواريخ المقاومة في كريات شمونة

أكد إعلام الكيان الصهيوني أنّ غالبية الصواريخ التي أطلقت الأربعاء سقطت وسط “كريات شمونة”، وهي بحسب خبراء المتفجرات “ثقيلة وتحمل رأساً متفجراً كبيراً ، وتسببت بأضرار فادحة ، دون أن تعترض القبة الحديدية إلا جزء صغير منها”.

وأكدت المصادر ذاتها أنّ الصواريخ تسبب بخسائر فادحة بالممتلكات ، وبمقتل مستوطن وإصابة اثنين آخرين.

وكان نائب رئيس بلدية كريات شمونة سابقاً ، شمعون قمري ، قد أكد لمصادر إعلام محلية أنّ ما بقي من المطلة حتى سديه أليعيزر هو أرض محروقة ، مضيفاً أنّ المستوطنين متشائمون جداً حيال العودة إلى كريات شمونة.

وتابع قمري بأنّه “لا توجد فرصة للعودة ، ولا يوجد ما يمكن تحريكه هنا ، فكل شيء ميت”، مؤكداً أنّ المستوطنين لن يعودوا إلى الشمال من دون تحقيق هدوء تام وإزالة تهديد “حزب الله” ، على حد تعبيره.

يأتي ذلك بعد أن أعلنت المقاومة الإسلامية في لبنان صباح الأربعاء استهدافها مستوطنة “كريات شمونة” وقيادة “اللواء ‌‏769” في “جيش” الاحتلال في المستوطنة شمالي فلسطين المحتلة ، مبينة أنّ العملية التي نفذتها بعشرات الصواريخ ، جاءت رداً على ‏المجزرة التي ارتكبها الاحتلال في الهبارية جنوبي لبنان ، إلى جانب دعم الشعب الفلسطيني الصامد في غزّة ومقاومته.

انتهى

 

 

شاهد أيضاً

برنامج الصدمة !!

باقر الجبوري || اعتقد ان هذا أبسط عنوان يمكننا أن نطلقه على المصيبة التي حلت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *