موجة استقالات تضرب جيش الكيان الصهيوني

أعلن المتحدث باسم جيش الكيان الصهيوني، المقدم دانيال هاغاري، وعدد كبير من كبار المسؤولين في نظام المعلومات في الجيش الصهيوني، مؤخرًا عن تقديم استقالات جماعية من الجيش احتجاجا على سير الأمور العملياتية والشخصية.

وبحسب القناة 14 العبرية “أعلن عدد كبير من الضباط استقالتهم من الوحدة المسؤولة عن نظام المعلومات في الجيش الكيان الصهيوني”.

ومن بين الذين أعلنوا تقاعدهم أيضًا كولونيل ريتشارد هيشت، المتحدث باسم الجيش الصهيوني لشؤون الإعلام الأجنبي.

وأشارت القناة إلى أن “الكولونيل شلوميت ميلر بوتبول الذي يعتبر الرجل الثاني في قسم المتحدث باسم الجيش الكيان الصهيوني بعد هاغاري، قد قدم استقالته أيضا، بالإضافة إلى عدد كبير من الضباط المسؤولين في قسم المعلومات بالجيش”.

وأضافت القناة العبرية أن “موران كاتز رئيسة دائرة الاتصالات في وحدة المتحدث باسم الجيش الكيان الصهيوني ستترك وظيفتها”.

وأشارت القناة إلى أن الاستقالات الجماعية ناتجة عن احتجاج الضباط على سير الأمور العملياتية والشخصية، وأوضحت أن الاستقالات “تعكس حالة الاضطراب” بوحدة المعلومات التي يديرها هاغاري.

يذكر أن هذه الموجة من الاستقالات جاءت في أعقاب نشر هيئة البث العبرية تسجيلا صوتيا لأسيرين صهيونيين في قطاع غزة قبل لحظات من مقتلهما على أيدي جنود الجيش الكيان الصهيوني عن طريق الخطأ.

ويستمر العدوان على قطاع غزة في يومها الـ 150 حيث يتواصل القصف على عدة مناطق بالقطاع وسط مجاعة باتت أمرا واقعا.

شاهد أيضاً

وزير العدل يعلن شمول النزلاء من ذوي الاحتياجات براتب الحماية الاجتماعية

أعلن وزير العدل خالد شواني، اليوم الإثنين، شمول النزلاء من ذوي الاحتياجات براتب الحماية الاجتماعية. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *