السيد رئيسي للشعب الإيراني: مشاركتكم الكثيفة في الانتخابات أحبطت مؤامرات الأعداء

قال الرئيس الإيراني السيد إبراهيم رئيسي، اليوم السبت، إنّ الشعب أحبط مرة أخرى مؤمرات أعداء البلاد ورفع رأس الوطن الإسلامي عبر مشاركته الواسعة في الانتخابات بيقظة وبصيرة.

وفي رسالة وجّهها إلى الشعب في إيران عقب الانتخابات التي جرت في البلاد، أكد رئيسي أنّ أعداء إيران حشدوا كل قوتهم من أجل إفشال عمليتي انتخاب مجلس الشورى وخبراء القيادة وإجرائهما من دون حضور شعبي لافت.

وأضاف أنّ مشاركة الشعب الإيراني المكثّفة في التصويت مثّلت لاءً كبيرة في وجه جبهة الاستكبار، وأفشلت كلّ مخططاتها التي أنفقت مئات المليارات من أجل تحقيقها.

وتوجّه الرئيس الإيراني بالشكر لشعب بلاده فرداً فرداً، قائلاً: “أقدّر جهود الأحزاب والتيارات والقوات الأمنية والكوادر التنفيذية كافة، وكلّ من جهد على مدار الساعة بمسؤولية لتوعية الشعب وإجراء الانتخابات بصورة سليمة”.

قائمة صوت الشعب التي تمثّل تحالف الإصلاحيين والاعتداليين مُنيت بهزيمة كبيرة

وبالتزامن، أفاد مراسل الغدير بأنّ النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية تشير إلى خسارة كبيرة للإصلاحيين في العاصمة الإيرانية طهران.

وأضاف مراسلنا أنّ النتائج الأولية تشير إلى تقدّم كبير لجبهة الصمود في الانتخابات البرلمانية.

وتتواصل عملية فررز أصوات الناخبين في انتخابات مجلسي الشورى وخبراء القيادة ومن المتوقّع أن تستمر حتى مساء اليوم وربما منتصف الليل.

شاهد أيضاً

السوداني يعقد لقاء ثنائيا مع الرئيس التركي في القصر الحكومي ببغداد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *