مَنع الرئيس من العودة.. زعيم عصابة يشل عاصمة إفريقية ويطارد قائد الشرطة والوزراء

أصاب إطلاق نار كثيف العاصمة الهايتية بالشلل، وقُتل ما لا يقل عن 4 من ضباط الشرطة، حيث أعلن زعيم عصابة قوي أنه سيحاول القبض على قائد شرطة البلاد ووزراء الحكومة.

جاءت هذه الخطوة خلال غياب رئيس الوزراء أرييل هنري الموجود في كينيا في محاولة لوضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل نشر قوة مسلحة أجنبية في هايتي للمساعدة في مكافحة العصابات.

وأطلق مسلحون النار على المطار الدولي الرئيسي في هايتي وأهداف أخرى، بما في ذلك مراكز الشرطة، في موجة من أعمال العنف فاجأت الكثير من الناس، حيث قُتل أربعة من ضباط الشرطة، بينهم امرأتان، على الأقل، بحسب اتحاد الشرطة.

وأجبر العنف المطار والشركات والوكالات الحكومية والمدارس على الإغلاق، بينما فر الآباء والأطفال الصغار في الشوارع في حالة من الذعر، وأوقفت شركة طيران واحدة على الأقل، وهي صن رايز إيروايز، جميع رحلاتها.

وشوهد جيمي شيريزر، المعروف باسم “الشواء” وزعيم اتحاد العصابات “جي 9 فاملي أند ألايز”، في مقطع مصور مسجل يعلن أن الهدف هو تقييد قائد الشرطة ووزراء الحكومة ومنع هنري من العودة إلى هايتي.

وقال، “بأسلحتنا وبالشعب الهايتي، سنحرر البلاد”.

شاهد أيضاً

السوداني وأردوغان يرعيان توقيع مذكرة تفاهم رباعية في مشروع طريق التنمية

رعى رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، توقيع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *