عالم روسي: شدة إعصار “دانيال” في ليبيا تماثل انفجار قنبلة هيروشيما

صرح الأستاذ في قسم علم المحيطات بكلية الجغرافيا بجامعة موسكو سيرغي محمدوف أن شدة إعصار استوائي كإعصار “دانيال” بليبيا، تعادل انفجار قنبلة ذرية يتكرر كل 20 ثانية.

وقال محمدو في حديث لوكالة “نوفوستي”: “إن الأعاصير الاستوائية قوية جدا لدرجة أنها تقارن بقنبلة كتلك التي سقطت على هيروشيما تنفجر كل 20 ثانية. ويعد إعصار “دانيال” فريدا من نوعه لأنه لم يضعف تقريبا عندما وصل إلى البر، لأن البحر الأبيض المتوسط كان محموما هذا العام بينما كان جنوب أوروبا بأكمله يعاني من موجات الحر“.

وأضاف أن عاصفة استوائية متوسطة الشدة هي أكثر قدرة بـ200 مرة مما تنتجه كل المحطات الكهربائية القائمة في العالم معا.

ووفقا لخبراء من المركز الأمريكي لدراسة الأعاصير، توجد هناك طريقتان لقياس الطاقة التي ينتجها الإعصار. في الحالة الأولى يتم قياس الطاقة اللازمة لتبخير كتل الماء من السطح، وفي الحالة الثانية يتم قياس الطاقة الدورانية للإعصار ورياحه الشديدة. فإذا قمنا بجمع هذه الأرقام وتحويلها إلى أطنان، فسنحصل على ما يقل قليلا عن 13 غيغا طن. ويعني ذلك أن الطاقة التي ينتجها الإعصار يوميا تعادل انفجار 220 من أقوى القنابل النووية في التاريخ.

وكانت قد أفادت وسائل الإعلام الليبية بأن الأمطار الغزيرة الناجمة عن إعصار “دانيال” تسببت في 10 سبتمبر الجاري في حدوث فيضانات وسيول في عدة مدن وبلدات شرق ليبيا. ومن جهته قال الفرع المحلي لمنظمة الهلال الأحمر إن حصيلة القتلى جراء الفيضانات التي شهدتها شرق ليبيا تجاوزت 11 ألفا، فيما لا يزال نحو 20 ألفا في عداد المفقودين.

شاهد أيضاً

الإعمار تكشف مواعيد افتتاح ما تبقى من الحزمة الأولى للمشاريع المرورية

كشفت وزارة الإعمار والإسكان والبلديات العامة، اليوم الخميس، مواعيد افتتاح ما تبقى من مشاريع الحزمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *