روسيا تعلن موقفها من أولمبياد باريس

أعلن بوزدنياكوف خلال مؤتمر صحفي، على هامش مؤتمر الرياضيين الأولمبيين الروس الذي ينتهي اليوم الجمعة، أن “مقاطعة الألعاب لن تؤدي إلى أي شيء”.

ولن تقاطع روسيا دورة الألعاب الأولمبية 2024 في باريس، بحسب رئيس لجنتها الأولمبية ستانيسلاف بوزدنياكوف، مشيرا إلى أن كل رياضي روسي حر في اختيار ما إذا كان يرغب في المشاركة تحت راية محايدة أم لا.

وذكَّر بمقاطعة الدول الغربية لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية 1980 في موسكو، احتجاجا على التدخل العسكري السوفييتي في أفغانستان، والذي بدأ عام 1979.

وقال بوزدنياكوف إن “الرياضيين لم يتمكنوا من المشاركة في المسابقات، وأدت المقاطعة السياسية إلى نتائج سلبية جدا: لم يخرج أي من الطرفين فائزًا”، مشددًا على أن “الرياضة يجب أن تنأى بنفسها عن السياسة”.

واُستبعد الرياضيون الروس من المنافسة، بعد بدء الهجوم الروسي على أوكرانيا في عام 2022.

لكن اللجنة الأولمبية الدولية أوصت، في آذار/مارس الماضي، بإعادة دمج الرياضيين الروس والبيلاروس في المسابقات الدولية تحت راية محايدة، وعلى أساس فردي، بالنسبة لأولئك الذين لم يدعموا بشكل فعَّال الهجوم على أوكرانيا.

وقال بوزدنياكوف في هذا الصدد “نحن نعيش في بلد حر، ولكل رياضي الحرية في القيام باختياره، حتى إظهار التضامن مع زملائه في الفريق المحظورين من الألعاب الأولمبية لأسباب مخترعة، أو أن يقرر المشاركة تحت راية محايدة”.

لكنه أكد أن “توصيات اللجنة الأولمبية الدولية تقييدية بطبيعتها، ولن تسمح لعدد كبير من الرياضيين الروس بالمشاركة في الألعاب الأولمبية”.

وشارك رياضيون روس في أولمبياد طوكيو 2021، تحت راية لجنتهم الأولمبية “آر أو سي” وليس تحت راية بلادهم.

وهي عقوبة جاءت بعد الكشف عن سياسة الدولة الممنهجة والخاصة بتعاطي المنشطات في روسيا، لا سيما خلال دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي عام 2014.

شاهد أيضاً

التجارة تؤكد قرب افتتاح 3 أسواق مركزية في بغداد

أكدت وزارة التجارة، اليوم الجمعة، إعداد الشركة العامة للأسواق المركزية خطة مدروسة من أجل إعادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *